أخبار اليمنهامة

” قتلى حوثيين بقصف لتجمعاتهم بالضالع وشبوة “

قتل أربعة من مسلحي الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح وأصيب ثلاثة آخرون في قصف مدفعي استهدف تجمعا لهم بمنطقة العرفاف في دمت بمحافظة الضالع.

وقال مصدر ميداني إن مدفعية المقاومة قصفت مواقع المليشيات في العرفاف ونجد القرين. وقد شوهدت سيارات وهي تنقل القتلى والجرحى من الموقع إلى مستشفيات مدينة دمت.

كما قتل ستة من مسلحي الحوثي وقوات صالح في مديرية بيحان بمحافظة شبوة على إثر استهدافهم من قبل المقاومة والجيش الوطني.

وأفادت مصادر محلية بأن قياديا في جماعة الحوثي قتل مع اثنين من مرافقيه في بيحان، كما قتل ثلاثة آخرون في قصف طيران التحالف لمواقعهم بوادي نحر ليرتفع العدد إلى ستة.

من جهة أخرى، اختطف مسلحو الحوثي خمسة أشخاص بمديرية بيحان خلال مداهمتهم عددا من المنازل.

وفي مدينة المكلا -مركز محافظة حضرموت شرقي اليمن- اختطف مسلحون مجهولون صحفيا يمنيا، ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الاختطاف أو دوافعه.

وقال سكان محليون إن “مسلحين يعتقد انتماؤهم لتنظيم القاعدة الذي يسيطر على مدينة المكلا اختطفوا مراسل صحيفة الشرق الأوسط اللندنية الصحفي عبد الله ناصر السيلي من أحد شوارع المدينة، واقتادوه إلى جهة مجهولة”.

ومنذ أشهر يسيطر تنظيم القاعدة على مدينة المكلا ويديرها عن طريق مجلس أهلي ساهم في تشكيله، مستغلا الفراغ الأمني الذي تعيشه البلاد منذ سيطرة مليشيا الحوثي على العاصمة اليمنية صنعاء في الـ21 من سبتمبر/أيلول 2014.

اغتيال
وفي عدن، أعلن مسؤول أمني أن مسلحين مجهولين اغتالوا العقيد في الاستخبارات العسكرية أدهم الجعري، حيث أطلق عليه المهاجمون -الذين كانوا في سيارة- النار في حي خور مكسر وسط عدن.

وتشهد عدن وضعا أمنيا غير مستقر وتناميا في نفوذ المسلحين وبينهم مجموعات جهادية كتنظيم القاعدة وتنظيم الدولة الإسلامية منذ استعادة الجيش الوطني والمقاومة الشعبية بدعم من التحالف العربي السيطرة الكاملة عليها في يوليو/تموز الماضي بعدما احتل المتمردون الحوثيون وحلفاؤهم من الموالين للرئيس السابق علي عبد الله صالح أجزاء منها.

زر الذهاب إلى الأعلى