أخبار اليمن

شاهد صورته بعد استشاهده .. اخر ما قاله الصحفي محمد اليمني

أستشهد عصر اليوم الإثنين، المصور اليمني الثائر، محمد اليمني، أثناء مشاركته في تغطية المواجهات الدائرة بين الجيش الوطني والمقاومة الشعبية من جهة، ومليشيا الحوثي وقوات صالح من جهةٍ أخرى، بجبهة الضباب، جنوب غرب مدينة تعز.

وعلم موقع “يمن برس”، من مصادر في المقاومة، أن الشهيد اليمني، استشهد برصاص قناص حوثي، بجبهة الضباب، بينما أصيب عدد آخر من رفاقه الإعلاميين والمصورين في نفس المنطقة.

وأشارت المصادر، إلى أنه أصيب كلا من عبد القوي العزاني، مراسل قناة يمني شباب، والمصور الصحفي عبد الحكيم مغلس، ونائف الوافي، وهيكل العريقي، بجبهة الضباب.

وكان آخر ما نشره الشهيد محمد اليمني في صفحته الشخصية على موقع “فيس بوك” ، قبل استشهاده بدقائق معدودة العبارة التالية: ” خارجين المعركه من جديد … دعواتكم”، وبعد وصوله إلى الضباب، اغتالته رصاص المليشيا التي تواصل حصد أرواح اليمنيين في كل مكان.

ويعتبر الشهيد المصور محمد اليمني، من أوائل الإعلاميين الذين أسهموا في تغطية أحداث الثورة الشعبية الشبابية السلمية، في العام 2011 منذ يومها الأول، كما ساهم في تغطية جرائم المليشيا منذ بداية الانقلاب، خصوصا في تعز.

محمد اليمني

زر الذهاب إلى الأعلى