عاااجل … بيان الموفد الاممي تضمن “حيلتين” تعرف عليهما..!!

- ‎فيأخبار اليمن

اثار بيان الموفد الاممي الى المفاوضات اليمنية التي تجري في دولة الكويت استغراب عدد من المراقبين للشأن اليمني بما احتواه البيان من التفاف على مسار المفاوضات وانحياز تام لمليشيا الانقلاب الحوثية.

وقال مراقبون ان البيان الذي اصدره ولد الشيخ مساء الثلاثاء حول عودة المفاوضات اليمنية بين وفد الشرعية والانقلابيين يشير بوضوح تام الى تحيز الموفد الاممي للمليشات وعدم اكتراثه بما يحدث لليمنيين من قتل وتهجير على يد هذه المليشيا.

ونوه المرابقون الى ان البيان قد انطوى على حيلتين قد تربك المشهد السياسي والعسكري معا وتغير مسار المفاوضات تماما الأولى محاولة إفراغ القرار الأممي 2216 من مضمونه بالقفز على ترابية البنود الذي تمثل جدول الأعمال إلى النقاش في القضايا بشكل متواز.

الثانية سعيه فصل المسار السياسي عن المسار العسكري وفي هذا التفاف على حق وفد الشرعية بالاحتجاج على الخروقات وإلزام الطرف الآخر بما عليه ويعطي ضوء أخضر غير مباشر للانقلابيين للتوسع ونسف الهدنة مستغلين توقف الغارات دون لوم باعتبار المسارين منفصلين.