مليشيا الحوثي تقضي على البنية التحتية

- ‎فيأخبار اليمن

على السياق ذاته، كشف تقرير أعدته منظمة السلم الاجتماعي والتوجه المدني، بمدينة تعز، تدمير ما يزيد على 27 ألف منزل ومنشأة خلال الحرب الدائرة في اليمن، منذ 30 يونيو (حزيران) من العام الماضي وحتى 30 ديسمبر (كانون الأول) من نفس العام.
وقال التقرير الذي حصلت «الشرق الأوسط» على نسخة منه، إن «عدد المنازل والمنشآت السكنية التي تضررت جراء الحرب بلغت 20996، تم تفجير 348 منزلاً منها، أما عدد المرافق التعليمية المتضررة فقد بلغ 1477 مرفقًا، وإجمالي ما تم رصده من المرافق الصحية المتضررة وصل إلى 1199 مرفقًا، فيما تعرض 69 معلمًا أثريًا للتدمير والنهب والتمترس، كما تضررت 665 من دور العبادة».
وأضاف التقرير أن فريق الرصد التابع للمنظمة «وثق 94 طريقًا وجسر عبور دمرتها الحرب في اليمن، وكانت تشكل شريان الحياة الذي يربط معظم مناطق اليمن، الأمر الذي ضاعف من معاناة السكان المدنيين في تلك المناطق لا سيما الواقعة تحت الحصار المسلح، كما هو الحال في تعز وبعض المناطق الواقعة على خطوط التماس في الجبهات التي ما زالت مشتعلة في البلاد».
وطالب القائمون على التقرير بضرورة التحقيق في انتهاكات وجرائم الحرب التي تشهدها اليمن، وفتح تحقيق عاجل وشفاف فيما يتعلق بجرائم استهداف الأعيان المدنية وتقديم مرتكبيها للعدالة. كما شددت على السلطات الشرعية في البلاد ضرورة تشكيل لجنة حصر لحجم الأضرار والخسائر التي لحقت بالمدينة وخصوصًا (الممتلكات الخاصة)، وفي مقدمتها منازل ومصادر دخل المدنيين الذين لا ناقة لهم ولا جمل في هذه الحرب وتعويضهم التعويض العادل