مدير أمن صنعاء: الانقلابيون يرفضون تشكيل لجنة التهدئة

- ‎فيأخبار اليمن
حذر مدير أمن محافظة صنعاء العقيد مراد أبو حاتم، الانقلابيين من الاستمرار في خرق الهدنة ورفض تشكيل لجنة التهدئة. وأكد في تصريحات إلى «عكاظ» أن الجيش الوطني والمقاومة يتقدمان في إطار الدفاع عن النفس بمنطقة «حريب نهم»، موضحاً بأن الجيش والمقاومة على بعد 12 كم من مديرية بني حشيش التي تفصل بين منطقة المواجهات والعاصمة صنعاء، مشيراً إلى أن خروقات الميليشيات يومية وكبيرة، لافتا إلى أن الجيش يحاول خلق مناطق آمنة وهناك تقدم في عدد من المواقع.

وأفاد أن تقدم الجيش والمقاومة باتجاه صنعاء يلقى الدعم والترحيب من الأهالي الذين يريدون الخلاص من حالة الترهيب والإذلال التي تمارس ضدهم من قبل الميليشيات، لكن ألغام الميليشيات في الحقول والوديان والجبال تشكل مصدر قلق، إذ قتلت الكثير من المسنين والنساء والأطفال.

واعتبر أبو حاتم أن مشاركة الانقلابيين في المشاورات تهدف إلى كسب مزيد من الوقت، مؤكدا أن خروقات الانقلابيين تؤكد أن ليس لديهم نوايا مخلصة للوصول إلى السلام وحقن الدماء.

من جهة أخرى، قال قائد اللواء 19 مشاة التابع للقوات الحكومية العميد مسفر الحارثي لوكالة فرانس برس، إن قواته المرابطة في منطقة عسيلان بمحافظة شبوة، صدت هجوما «مباغتا» للانقلابيين، وتمكنت قواتنا من استعادة مواقع عدة وأسفرت المواجهات عن مقتل 25 انقلابياً، و14 من قواتنا. من جهة أخرى، تضاربت الأنباء عن جنسية أحد العناصر الذي ألقي القبض عليه في مديرية عسيلان وقالت مصادر إنه لبناني ينتمي إلى حزب الله.

غير أن نائب رئيس هيئة الأركان اليمنية اللواء ناصر عبدربه الطاهري قال لـ«عكاظ» : «ليس لدي معلومات أو بلاغ بالقبض على لبناني».