قيادات يمنية لـ «عكاظ» : زيارة مهمة ستحدد مستقبل اليمن

- ‎فيأخبار اليمن, عربي ودولي

كدت قيادات يمنية لـ«عكاظ» أن جولة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز التي بدأت أمس لعدد من الدول الخليجية ستكون لها انعكاسات إيجابية على مسارات الأزمة اليمنية، وتحديد مصير الانقلابيين.

وقال وزير الدولة في الحكومة اليمنية صلاح الصيادي لـ«عكاظ»: «إن جولة خادم الحرمين الشريفين في الدول الخليجية سترسم مستقبل العمل الخليجي المشترك على المستوى الإقليمي والعربي والعالمي، وتعزز روح التعاون والتنسيق أمنياً واقتصادياً وعسكرياً»، وتوقع أن تحدد الزيارة رؤية العمل الخليجي تجاه اليمن والميليشيات الانقلابية التي باتت تشكل تهديداً ليس لليمن ولا للخليج بل للأمة الإسلامية ودينها بعد استهداف الأراضي المقدسة في مكة.

من جهته، أكد وكيل محافظة مأرب عبدربه مفتاح لـ«عكاظ» أن المملكة هي الداعم الرئيسي للقضية اليمنية، لافتاً إلى أن جولة خادم الحرمين لعدد من الدول الخليجية ستكون لها انعكاسات إيجابية على المنطقة في ظل التحديات والتهديدات الإرهابية الحوثية لأمن واستقرار المنطقة بأكملها، مضيفاً أن الشعب اليمني يعول كثيراً على هذه الزيارة التي ستدعم تنسيق الجهود الخليجية لرسم مستقبل اليمن لما بعد الحوثي.

ويرى وكيل وزارة الشباب والرياضة اليمني صالح الفقيه أن الجولة ستحدد مصير الميليشيات الانقلابية ومستقبل المنطقة بالكامل، وستعمل على تعزيز التعاون الخليجي بشكل قوي في المرحلة القادمة اقتصاديا ودفاعياً وأمنياً، موضحاً أن الشعب اليمني يعلق آمالاً كبيرة في جهود الملك سلمان في تلبية تطلعات اليمنيين. وأفاد بأن الجرائم الإرهابية للحوثي، والقاعدة، ومستقبل المنطقة واليمن، والرؤية المستقبلية للعمل الخليجي المشترك ستكون أبرز الملفات المطروحة المتوقع مناقشتها في الجولة، إضافة إلى ملف سورية، والعراق، وقضية العرب الأولى فلسطين، مؤكداً أن مواقف المملكة تجاه اليمن والمنطقة تأتي في إطار العمل الخليجي المشترك. واختتم قائلاً: إن الملك سلمان حريص على التشاور والتنسيق مع إخوانه في دول مجلس التعاون والمنطقة لتعزيز الوحدة الخليجية ومعالجة قضايا المنطقة.