رئيس الجمهورية: الدم الإماراتي اختلط باليمني في ميادين العز والبطولة

- ‎فيأخبار اليمن

زار الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية أمس، موقع واحة الكرامة في أبوظبي الذي تمت إقامته تخليداً لبطولات شهداء الإمارات وتضحياتهم في سبيل الدفاع عن الوطن وحماية مكتسباته وصون منجزاته.
رافقه خلال الزيارة الشيخ خليفة بن طحنون بن محمد آل نهيان مدير مكتب شؤون أسر الشهداء بديوان ولي عهد أبوظبي، وعلي محمد مصلح الأحبابي المبعوث الخاص لدولة الإمارات إلى اليمن، وفهد سعيد المنهالي سفير الجمهورية اليمنية لدى الدولة.
واستهل الرئيس عبدربه منصور هادي الزيارة بالمرور أمام طابور حرس الشرف، ثم وضع إكليلاً من الزهور أمام نصب الشهيد في واحة الكرامة، وقرأ الفاتحة على أرواح شهداء الوطن الأبرار.

بعد ذلك تجول في أرجاء موقع واحة الكرامة، وتفقد جناح الشرف، واستمع إلى شرح من الشيخ خليفة بن طحنون آل نهيان حول ما ضمه من ألواح حملت أسماء شهدائنا الأبرار وآيات قرآنية نقشت على جدارية الجناح.
وفي نهاية الزيارة سجل الرئيس عبدربه منصور هادي كلمة في سجل الشرف قال فيها: «سعدت اليوم بزيارة واحة الكرامة ونصب الشهداء الذين قدموا أرواحهم من أجل عزة بلدهم ورفعة أمتهم وكرامتها، والذين سقط منهم شهداء على أرض اليمن، واختلط الدم اليمني بدماء أشقائهم، ونطلب من العلي القدير أن يسكنهم الفردوس الأعلى من الجنة». وتجسد «واحة الكرامة» رؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وتوجيهاته بتخليد أسماء الذين ضحوا بأرواحهم خلال تأدية واجبهم الوطني، ليبقى علم الإمارات مرفوعا عاليا.
كما زار الرئيس عبدربه منصور هادي والوفد المرافق له صباح أمس جامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي، وذلك في إطار زيارته الرسمية للدولة، وفور وصوله للجامع زار ضريح المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «رحمه الله» المجاور للجامع وقرأ الفاتحة ودعا له بالرحمة والمغفرة، مستذكرا صفاته وقيمه ونهجه الحكيم الذي أسهم في تعزيز ثقافة التسامح والتعايش والسلام بين مختلف شعوب العالم.
وقام بعدها والوفد المرافق بجولة في أرجاء الجامع رافقهم خلالها يوسف العبيدلي مدير عام مركز الجامع، وتعرفوا إلى جماليات الجامع وبديع فنون العمارة الإسلامية التي تجلت بوضوح في جميع زواياه، وما يتضمنه من مقتنيات فريدة إضافة إلى التعرف إلى تاريخ تأسيس هذا الصرح الكبير.
وفي ختام الزيارة أهدى مدير عام المركز الرئيس هادي نسخة من كتاب «فضاءات من نور» أحد إصدارات المركز، والذي يضم العديد من الصور الفائزة في جائزة «فضاءات من نور» للتصوير الضوئي.(وام)