أخبار اليمن

خسائر الميليشيات تتوالى في جبهات حجة والجوف

واصل طيران التحالف العربي المساند لقوات الشرعية في اليمن غاراته الجوية على تحركات وتجمعات ومواقع تسيطر عليها الميليشيات الانقلابية في جبهات القتال بمناطق متفرقة في عدة محافظات، ما أسفر عن تصاعد الخسائر وسط الانقلابيين وفقدانهم الكثير من مسلحيهم، جراء تلك الغارات وبفعل المواجهات المستمرة مع قوات الشرعية.
وفي محافظة الجوف، شمال شرق البلاد، أسفرت هجمات لقوات الشرعية على تحركات الميليشيات عن مقتل وإصابة عدد من عناصرها، حيث استهدفت الهجمات، عصر أمس، عربات عسكرية محملة بالجنود في منطقة المعامرة بمديرية المتون. كما شهدت جبهات مديريات المتون والمصلوب وخب الشعف، تواصلاً للقصف المدفعي المتبادل بين القوات الشرعية والميليشيات الانقلابية.

وذكرت مصادر في محافظة الجوف أن أكثر من عشرين من عناصر الميليشيات قتلوا خلال أسبوع بغارات جوية دقيقة ومركزة على مواقع الميليشيات وتحركات مجاميعها، ونتيجة للاشتباكات المتقطعة مع قوات الشرعية.
‏وأفاد مركز الجوف الإعلامي «بمقتل ما لا يقل عن عشرين مسلحاً من ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح وجرح آخرين في اشتباكات بمديرية المتون وبغارات جوية دقيقة نفذتها مقاتلات التحالف العربي بمديرتي خب الشعف والمتون». وأوضح المركز «أن طيران التحالف العربي نفذ غارات جوية يوم الأحد الماضي بمنطقة اليتمة بمديرية خب مستهدفاً طقمين عسكريين وسيارة إسعاف وناقلة ماء صغيرة تابعة للميليشيات، مضيفاً أن الغارات دمرت السيارات المستهدفة وقتل كل من كانوا على متنها ويقدر عددهم بعشرة مسلحين».
كما أفاد بأن مقاتلات التحالف شنت عدة غارات استهدفت طقمين عسكريين مساء السبت في مديرية المتون، ونقل عن شهود عيان أن الغارات استهدفت أطقم عسكرية تقل مقاتلين كانوا في طريقهم لرفد الميليشيات تجاه منطقة مزوية، مؤكدين مقتل أكثر من عشرة مسلحين وجرح آخرين بالغارات، وأورد المركز أسماء خمسة من القتلى على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك.
وفي محافظة حجة أفادت المصادر باستمرار غارات طيران التحالف وقصف مدفعية قوات الشرعية مواقع الميليشيات في جبهتي ميدي، وحرض الحدوديتين مع السعودية، وسط أنباء عن مقتل نحو 30 من عناصر الميليشيات، غير أن أي جهة لم تؤكد تلك الحصيلة. «الخليج»

زر الذهاب إلى الأعلى