أخبار اليمن

العميد الركن عدنان الحمادي: خلية انقلابية وراء محاولة اغتيالي وقبضنا على اثنين منهم

كشف قائد اللواء 35 مدرع العميد عدنان الحمادي، عن وقوف خلية انقلابية وراء محاولة اغتياله اليوم الثلاثاء، في بني يوسف بمديرية المواسط جنوبي تعز (جنوب غرب اليمن).

وقال الحمادي لـ«المصدر أونلاين»، إن محاولة اغتياله نفذتها خلية تابعة لجماعة الحوثيين وقوات صالح، ومكونة من 12 شخصاً.

ولفت إلى أن هدف الخلية «زرع الفتنة بين شركاء النضال في تعز».

وقال بأن القوات الحكومية ألقت القبض على اثنين من أعضاء الخلية، أحدهم منفذ التفجير ويُدعى «الحبشي علي الطريم»، شاهده مواطنون قرب المكان وبحوزته جهاز لاسلكي.

وأضاف الحمادي «اعترفوا بجريمتهم، وأنهم قدموا من دمنة خدير قبل يومين من أجل تنفيذ مهمة اغتيالي، وإلصاق التهمة بفصيل في المقاومة ظناً منهم أن هذا العمل الإجرامي سيعمل على زرع الفتنة بين ابناء تعز».

ورد الحمادي على العملية «لن تستطيعوا، فنحن أقوياء ومتحدين أكثر من أي وقت مضى».

وخاطب أبناء تعز قائلاً «كونوا على قلب رجل واحد، ولا تنجروا وراء محاولات استهداف الصف الوطني وألا نعطي العدو فرصة للنيل منا، ومن وحدتنا».

زر الذهاب إلى الأعلى