أخبار اليمن

على ذمة انسحاب الحزام الامني وتقدم القاعدة في أبين.. بن دغر يرأس اجتماعاً هاما

اطلع رئيس مجلس الوزراء أحمد عبيد بن دغر على الاوضاع الأمنية في محافظة ابين والخطط المعدة لمواجهة أي تهديدات او نشاط ارهابي محتمل بما يحافظ على المكاسب المحققة في الانتصار على عناصر الشر والارهاب والتطرف والمشروع الطائفي لمليشيا الحوثي وصالح الانقلابية.
 
جاء ذلك خلال ترأسه، اليوم، بالعاصمة المؤقتة عدن، اجتماعاً موسعاً لمسؤولي السلطة المحلية والقيادات العسكرية والامنية في محافظتي عدن وأبين.
 
واستعرض الاجتماع، الاوضاع الأمنية في محافظة أبين وما تتطلبه من احتياجات عاجلة تؤكد الحضور الفاعل للمنظومة الأمنية وقدرتها على الحفاظ على المكاسب التي تم تحقيقها والتصدي الحازم لاي انشطة ارهابية او اجرامية، بعد دحر عناصر تنظيم القاعدة الارهابي من المحافظة.
 
ووجه رئيس الوزراء، الوزارات والجهات المعنية وقيادة المنطقة العسكرية الرابعة بالتعاون مع السلطة المحلية بمحافظة أبين بتوفير الاليات والتجهيزات الامنية اللازمة لقيام المنظومة الامنية بالمحافظة بأعمالها ومهامها على النحو المطلوب.
 
وأكد بن دغر أن الحكومة لن تتوانى عن القيام بدورها في التصدي الحازم للعناصر الارهابية تحت أي غطاء او مسمى او ارتباط كان خاصة مع مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية، وذلك بالتعاون مع الاشقاء في التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن.
 
وشدد رئيس الوزراء، على وضع خطة أمنية عاجلة ومحكمة لمحاصرة واجهاض بروز أي بؤر ارهابية او محاولات لنشر عناصرها الضالة من جديد في محافظة ابين، لحماية امن واستقرار المواطنين والممتلكات العامة والخاصة.. لافتا الى انه لن يتم التهاون مع أي تقصير في هذا الجانب وسيتم محاسبة كل من يثبت تقصيره في اداء واجباته سواء على المستوى المركزي او المحلي.
 
وأشار، إلى أن اليمن ستظل شريكا فاعلا للمجتمع الدولي في مكافحة الارهاب.

زر الذهاب إلى الأعلى