قيادات في الحرس الجمهوري ترفض الخضوع للانقلابيين

- ‎فيأخبار اليمن
ارشيفية

أكد عسكريون يمنيون تخلي مجموعة جديدة من قيادات الحرس الجمهوري عن المخلوع صالح ورفضهم تنفيذ أوامره التي تعكس توجهات الحوثيين.

ونقلت صحيفة عكاظ عن  مستشار وزارة الدفاع يوسف الشراجي القول أن هناك اتصالات وترتيبات مع قيادات مقربة من المخلوع بهدف انضمامهم إلى الشرعية، مضيفا أن الكثير من قادة «الجمهوري» باتوا ناقمين على انتهاكات الانقلابيين في صنعاء من تدمير ونهب لمؤسسات الدولة واضطهاد المدنيين والاعتقالات التعسفية.

في السياق نفسه، أشار مصدر عسكري في صنعاء إلى أن الكثير من قيادات المخلوع رفضت توجيهاته بشأن التنسيق مع المتمردين الحوثيين والموافقة على تعييناتهم في الحرس الجمهوري، ومن أبرز هؤلاء القادة العميد الركن عبدالملك معياد قائد لواء الحماية الخاصة بالمخلوع، مضيفا أن معياد معتكف حاليا في منزله رافضا أوامر المخلوع بالحضور للاجتماع معه.

وبيّن المصدر أن القادة الموالين للمخلوع بصنعاء لا يزالون يتعرضون للاعتداءات والتهديد بالقتل من قبل مسلحي الحوثيين، ما أجبر بعضهم على الفرار مع أسرته إلى محافظات يمنية أخرى، مضيفا أن صالح بات يعيش وضعا مزريا في ظل الانشقاقات اليومية.