أطفال نجوا من تجنيد الحوثيين يزورون سد مأرب التاريخي

- ‎فيأخبار اليمن

نفذ مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية في محافظة عمران أول من أمس، رحلة ترفيهية للأطفال الذين زجت بهم الميليشيات الحوثية في ساحات القتال، ضمن مشروع المركز لإعادة تأهيل الأطفال المجندين في اليمن.

وشملت الرحلة زيارة سد مأرب التاريخي والشلالات المنبعثة من قنواته المعدة لتوزيع المياه على وادي عبيدة بمأرب وممارسة الألعاب المتنوعة والمسابقات الترفيهية والثقافية، سعياً من المركز لإبعاد الأطفال عن الصدمات النفسية والسلوك العدواني وإعادتهم إلى أجواء الطفولة التي افتقدوها.

وأوضح الأخصائي النفسي الدكتور مهيوب المخلافي أن الرحلة الترفيهية «من أهم الأعمدة للدعم النفسي للأطفال المؤهلين في برنامج إعادة تأهيل الأطفال الذي يسير في مرحلته الثانية، كونها تعطي للأطفال جواً مختلفاً عن ما قاسوه من مصاعب».

ويذكر أن مشروع إعادة تأهيل الأطفال المجندين قام في مرحلته الأولى بتأهيل أربعين طفلاً من محافظتي مأرب والجوف.

إلى ذلك، دشن مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، توزيع 2500 سلة غذائية في منطقة الهاملي في مديرية موزع، التابعة لمحافظة تعز، غرب المدينة.

 وقال ممثل مكتب مركز الملك سلمان للإغاثة عبد العزيز باوزير، إن إغاثة النازحين في منطقة الهاملي والمناطق المجاورة لها، يأتي ضمن مشروع المركز لإغاثة المناطق المحررة في الساحل الغربي، التي لم يصلها أحد من قبل.

وأضاف أن المركز لديه خطة استجابة إنسانية إغاثية عاجلة لمساعدة سكان مناطق الساحل الغربي وسيستفيد منها عدد كبير من المواطنين والنازحين.

وعبر سكان المديرية عن شكرهم وتقديرهم للجهود التي يبذلها مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية من خلال تقديم المساعدات الغذائية لسكان المديرية بشكل خاص وللشعب اليمني بشكل عام.

ويعد مركز الملك سلمان للإغاثة، أول منظمة دولية تصل منطقة الهاملي على الساحل الغربي بعد تحريرها من الميليشيا الحوثية الانقلابية، بينما يتطلع سكان المديرية من كل المنظمات الإغاثية والإنسانية المحلية والدولية إلى تقديم المساعدات الإغاثية.

تزامن ذلك، مع بدء منظمة «أدرا» الأميركية، توزيعها الأغذية الجافة للنازحين من مناطق الاشتباكات في محافظة تعز إلى محافظة عدن، وبتمويل من المنظمة الألمانية لمكافحة السل والجذام (جلارا). 

وقال الدكتور ياسين عبد العليم القباطي، ممثل منظمة جلارا، إن «منظمة أدرا بدأت بتوزيع الأغذية الجافة لعدد 775 أسرة من النازحين من مناطق الاشتباكات في محافظة تعز إلى مدينة عدن، ويعطى النازح قسيمة بمبلغ 27 ألف ريال ويتسلم من السوبر ماركت المختار من قبلنا ما يحتاج من أغذية مقابل القسيمة».