التخطي إلى المحتوى
الحديدة: مليشيا الحوثي تدفع بالمزيد من عناصرها الى جبهة الساحل
تهامة برس | متابعات |

كشفت مصادر عسكرية عن دفع الميليشيات الحوثية بتعزيزات جديدة من عناصرها في صنعاء إلى محافظة الحديدة على وقع التصعيد المستمر للمليشيات في جبهات المحافظة.

وتأتي هذه التعزيزات من قبل الحوثيين في ظل العجز الأممي، عن تثبيت وقف إطلاق النار بموجب الهدنة التي كان بدأ سريانها في 18 ديسمبر (كانون الأول) الماضي عقب اتفاق السويد.

وأكدت المصادر أن المليشيات الحوثية واصلت في الحديدة على أكثر من جبهة قصف المواقع والقرى السكنية الخاضعة للقوات المشتركة في مختلف جبهات القتال وعلى خطوط التماس، في ظل عجز المراقبين الأمميين عن تثبيت وقف إطلاق النار وإلزام الميليشيات بالكف عن التصعيد الميداني.

وأضافت المصادر أن الميليشيات دفعت أمس بالمئات من عناصرها في صنعاء إلى جبهات الساحل الغربي، بعد أن تلقوا تدريبات مكثفة أشرف عليها القيادي في المليشيات علي الكحلاني، بالتزامن مع نقلها أسلحة ومعدات عسكرية وكميات من الألغام البرية والبحرية إلى مناطق متفرقة من الحديدة على متن شاحنات مدنية.