أخبار اليمن

كتيبة الموت الحوثية تستلم لقوات الجيش الوطني بعد مقتل قائدها

استسلم عناصر ما تسمى بـ”كتيبة الموت” التابعة لمليشيات الحوثي لقوات الجيش الوطني بعد مقتل قائدهم جابر المؤيد، والقيادي الحوثي يحيى محمد ناصر فضيل، مسؤول التجنيد في جبهة نهم ومعهما العشرات من عناصر الحوثيين.

ونقلت قناة العربية عن مصادر عسكرية أن بقية عناصر الكتيبة الحوثية سلموا للجيش اليمني بعد مواجهات استمرت أكثر من ثلاثين ساعة، في محور ميمنة نهم، تم خلالها محاصرة الكتيبة وإجبارها على الاستسلام.

وتأتي تلك الضربة القاسمة للحوثيين في نهم، بعد أن أعلن المركز الإعلامي للقوات المسلحة يوم أمس الاثنين في بيان أن “الجيش الوطني تمكن من تحرير سلسلة جبلية في ميمنة جبهة نهم شرق العاصمة، كانت تحت سيطرة ميليشيات الحوثي، لافتاً إلى مواصلة قوات الجيش تقدمها المستمر وسط فرار وانهيار كبير في صفوف الانقلابيين”.

كما نشر المركز مقطع فيديو لجانب من المعارك التي يخوضها الجيش ضد الحوثيين في نهم.

يذكر أن الجيش كان أعلن، الأحد، تنفيذه عملية استدراج ناجحة لمجموعات من الميليشيات في منطقة حريب بجبهة نهم، سقط خلالها أكثر من 13 قتيلاً، بينهم قائد المجاميع المدعو أبو ثابت الهاشمي، فيما لاذ من تبقى منهم بالفرار، حسب مصادر عسكرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق