كتابات

بعد انفجار مرفأ بيروت… ناقلة “صافر” القنبلة الموقوتة

تهامة برس | كتابات/ بقلم : عثمان العيدروس |

ماحدث في مرفأ بيروت من انفجار كبير لمادة نترات الامونيوم وأدى إلى كارثة حقيقية في بيروت حصدت أرواح العشرات والالاف من الإصابات وخسائر جسيمة ينبهنا هذا الانفجار إلى قنبلة موقوتة وهي الناقلة النفطية العائمة صافر الراسية في رأس عيسى في الصليف بالحديدة #اليمن والتي عجز المجتمع الدولي والأمم المتحدة في جلستها الأخيرة بخصوص الناقلة صافر عن إلزام الحوثيين بالسماح لفريق الأمم المتحدة من زيارة الناقلة وصيانتها حتى لايتسرب منها نفط بأكثر من مليون برميل أو يحصل لها انفجار ستكون نتائجه كارثية على المنطقة وأبنائها.

اننا نعاود المناشدة وندعو جميع العقلاء والحكماء في سلطة الأمر الواقع في اليمن بتحكيم لغة العقل والمنطق والقبول بزيارة الفريق الأممي الناقلة والسماح لهم بافراغها من النفط،

وأننا في وفد مجلس تهامة الوطني في لقائتنا في العاصمة السعودية الرياض بمسؤولي السفارات الأمريكية والبريطانية ومكتب المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث أكدنا عليهم بأن خطر الناقلة صافر لن يقتصر ضرره فقط على أبناء تهامة وصياديها والجزر والبيئة البحرية اليمنية بل سيتعدى ذلك إلى المياه والممرات الدولية والبيئة والتلوث سيكون شاملا

كما نناشد جميع الدول التي تبنت موضوع الناقلة بالاستمرار بالضغط حتى تتم المعالجة.
#Safer_Tanker

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى