أخبار اليمنهامة

خبير عسكري .. ميليشيا الحوثي والمخلوع عاجزة عن شن أي هجوم مضاد ومعارك “نهم” أربكتها

قال الخبير العسكري اليمني، عبد العزيز الهداشي، إن القوات الموالية للحوثيين وصالح باتت عاجزة تماما عن شن هجوم مضاد، مشيرا إلى أن ما حدث ليلة أمس كان تراشقا مدفعيا عن بعد.
وأضاف الهداشي أن من غير الممكن شن هجوم مضاد بنفس القوات الفارة من فرضت نهم شرقي صنعاء، لأن حالتها المعنوية والنفسية منهارة، موضحا أن من لم يستطع وهو بكامل جاهزيته الدفاع عن الفرضة لن يستطيع استعادتها.
وأشار الهداشي أن القوات الفارة من الفرضة تبقة عاجزة عن استعادتها حتى لو تم تطعيم هذه القوات بوجوه جديدة، لأن من لم يستطع شن هجوم مضاد لاستعادة الجوف سيظل عاجزا عن القيام بأي هجوم مضاد، حد تعبيره.
وتابع الخبير الهداشي: وحتى لو تم تجهيز ألوية جديدة بأفراد حديثي التجنيد وبآليات خفيفة فإن أي هجوم مضاد مآله الفشل.
وأشار الهداشي إلى أن أكبر خطأ وقع فيه الحوثيون هو عدم تصورهم بأنهم يمكن أن يهاجموا من محافظة مأرب التي لازال لديهم فيها جيوب نارية.
وشدد الهداشي على ضرورة أن تبقى كل الطرق الرئيسية والفرعية المؤدية إلى نهم طرقا محظورة عسكريا ويتم ضرب أية آليات متحركة إلى نهم بالإضافة إسقاط منشورات تحذيرية بذلك للسكان المدنيين، وتخضع هذه الطرق للمراقبة من الطيران بشكل متواصل.
ونوه الهداشي إلى أهمية ضرب جميع المعسكرات شمال وشمال شرق صنعاء مثل “الصمع” و “بيت دهرة”.

زر الذهاب إلى الأعلى