عربي ودولي

” تركيا تتهم روسيا بارتكاب جريمة حرب واضحة في سوريا “

اتهمت تركيا روسيا بارتكاب جريمة حرب واضحة في سوريا بعد إصابة مدرستين ومستشفى ومركز طبي تديره منظمة أطباء بلا حدود في اعزاز ومعرة النعمان حلب وإدلب قرب الحدود التركية السورية بصواريخ مما أدى إلى مقتل العشرات.

وقالت وزارة الخارجية التركية إن تركيا حذرت من عواقب أكبر وأخطر إذا لم توقف روسيا على الفور مثل هذه الهجمات.

وأفادت مصادر من المعارضة السورية ومنظمات حقوقية بمسؤولية روسيا عن استهداف المستشفى، حيث أوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان “أن طائرات حربية، يعتقد أنها روسية، قصفت مستشفى مدعوماً من أطباء بلا حدود جنوب مدينة معرة النعمان في ريف إدلب الجنوبي، ما أسفر عن مقتل 9 أشخاص، بينهم طفل، وسقوط عشرات الجرحى”.

وكان 9 مدنيين قتلوا الاثنين في غارة جوية استهدفت مستشفى تدعمه منظمة أطباء بلا حدود جنوب مدينة معرة النعمان في محافظة إدلب في شمال غربي سوريا، وفق ما أفادت المنظمة في بيان.

وأعلنت المنظمة مقتل سبعة أشخاص على الأقل هم “خمسة مرضى ومقدم رعاية واحد وحارس”، بالإضافة إلى “فقدان ثمانية موظفين يُرجّح أن يكونوا في عداد الأموات جراء هجوم صاروخي وقع صباح الاثنين، وأدى إلى تدمير مستشفى مدعوم من قبلها” في معرة النعمان في محافظة إدلب.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان أورد في وقت سابق مقتل تسعة مدنيين، بينهم طفل وممرض، وإصابة العشرات في غارة يعتقد أنها روسية على مستشفى مدعوم من أطباء بلا حدود جنوب معرة النعمان.

زر الذهاب إلى الأعلى