الصحة والطب

10 فوائد مذهلة وصحية لقشر الليمون

يعتبر الليمون مفيد جداً للجسم، خاصةً عصير الليمون أو اللب الداخلي للثمره ، ولكن ماذا عن قشر الليمون، هل له نفس الفوائد ام قد يحوي اضافات ومميزات اخرى؟
نورد فيما يلي اهم عشر فوائد قشر الليمون :
1. مصدر غني للعديد من الفيتامينات والمعادن:
يعتبر تركيز المعادن والفيتامينات والمغذيات المختلفة موجود بتركيز اعلى في قشرة الليمون منه في عصيره، وهي مصدر لكل من فيتامين A و C، بالاضافة للبوتاسيوم والكالسيوم والصوديوم والحديد والالياف الغذائية.
2. تقوية المناعة وتعزيزها:
لطالما عرف الليمون بدوره في تعزيز المناعة والوقاية من امراض البرد والشتاء ومرض الاسقربوط وذلك بسبب محتواه العالي من فيتامين C، وهذا ينطبق على قشر الليمون ايضا! مما يجعل له دور في مكافحة العدوى بانواعها، وتعزيز المناعة وتقويتها ضد الالتهابات وخاصة التهابات المفاصل والالتهابات الجلدية، كما وله دور في علاج والوقاية من كل من التهاب الحلق والانفلونزا. وفيتامين C مشهور بكونه احد اقوى مضادات الاكسدة التي تعمل على تحييد الجذور الحرة ومكافحة امراض المناعة الذاتية.
3. مكافحة السرطانات والجذور الحرة:
وجدت العديد من الدراسات دور كبير لبعض مكونات قشر الليمون تساهم في محاربة الخلايا السرطانية ومنع انقسامها وتكاثرها، وتشمل هذه المواد عنصرين مهمين (سالفسترول كيو 40 “salvestrol Q40” ، وليمونين limonene) بالاضافة الى مركبات الفلافونويدات، وفيتامين C الذين يعتبران مضادات اكسدة قوية وفعالة في الحفاظ على الخلايا سليمة وصحية ومكافحة الجذور الحرة وتحيدها ومنع تلف الخلايا، ويعمل فيتامين C  بشكل خاص على وقاية الجلد ضد الاشعة فوق البنفسجية التي قد تكون احد العوامل المسرطنة. ومن بعض انواع السرطانات التي قد يكون لقشر الليمون دور في  مكافحتها كلا من: سرطان الثدي، وسرطان الجلد، وسرطان القولون.
4. تعزيز صحة القلب وخفض مستويات الكولسترول:
وجد بان قشر الليمون الغني بالالياف الغذائية والبوتاسيوم ومضادات الاكسدة ومركبات اخرى، قد يساعد على تعزيز صحة القلب والشرايين والدورة الدموية ككل، اذ يعمل على خفض مستويات الكولسترول الضار في الجسم LDL بسبب محتواه من الفلافونيدات والبوليفينول وفيتامين C الذي يمنع التاكسد. ومحتواه الليمون من البوتاسيوم يساعد في السيطرة على ضغط الدم ضمن المعدلات الطبيعية. كما ويساعد فيتامين C  في الحفاظ على الاوعية الدموية ووقايتها من الضرر، وكل هذا بالطبع سيكون له دور كبير في الوقاية من العديد من الامراض المزمنة مثل: امراض القلب، والسكتات الدماغية.
5. المساعدة في خسارة الوزن:
اثبتت العديد من الابحاث دور الليمون في تنزيل الوزن ، عن طريق خفض المؤشر الجلايسيمي لبعض الاطعمة بشكل فعال، والعمل في السيطرة على نسبة السكر في الدم واستجابة الانسولين له، ومكافحة الجوع. وكذلك الامر بالنسبة لقشر الليمون الذي يعتبر ذو قيمة اضافية كونه مصدر رائع  للالياف الغذائية التي قد يكون له دور في زيادة الاحساس بالشبع، والمحافظة على مستويات السكر في الدم، والمساعدة في فقدان الوزن، مثل : البكتين.
6. تعزيز صحة الفم والاسنان:
بحسب  الـ USDA فان 100 غم من قشر الليمون الطازج تحوي ما يقارب 129 ملغم من فيتامين C، والذي يعتبر مهم جدا للحفاظ على صحة اللثة والفم والوقاية من نزيف اللثة والتهابها. بالاضافة الى محتوى قشر الليمون العالي من الكالسيوم والذي يعد عنصر مهم جدا للحفاظ على قوة الاسنان وصحتها.
7. تعزيز صحة العظام والمفاصل:
بحسب  الـ USDA فان 100 غم من قشر الليمون الطازج تحوي ما يقارب 134 ملغم من الكالسيوم، وهو المعدن الاهم للحفاظ على عظام قوية وصحية، والوقاية من هشاشة العظام وترققها. وقد ذكرنا فيما سبق اهمية فيتامين C في الوقاية من التهابات المفاصل وتعزيز صحة الغضاريف والانسجة في الجسم.
8. الحفاظ على البشرة والجلد:
لتناول الاغذية التي تحوي مضادات الاكسدة مثل فيتامين C، و فيتامين A، دور كبير في الحفاظ على خلايا الجلد وانسجته ومكافحة الجذور الحرة ووقايتها من التلف، ومن علامات التقدم في السن كالتجاعيد ومشاكل الجلد من بقع وتصبغات. كما ومن المعروف بان حمض الستريك”فيتامين C” مهم جدا لتعزيز عملية بناء الكولاجين الذي يعزز البشرة ونضارتها في الجسم. وهذا كله متوفر في قشرة الليمون.
9. تعزيز صحة الجهاز الهضمي:
بمحتوى قشر الليمون الجيد من الالياف الغذائية فهو يساعد على تعزيز صحة الجهاز الهضمي، وتسهيل عملية الهضم وتشجيع حركة الامعاء الصحية.
10. علاج حب الشباب:
تساعد الحمضيات بشكل عام على تعزيز صحة الجلد وتطهيره، ويعمل قشر الليمون كمادة التونيك للبشرة، فيعمل على تنقيتها ومعادلة بيئتها وتعمل كقابض للمسامات، كما ويساعد قشر الليمون على منع اي التهابات جلدية او التهابات بكتيرية، مما يجعل له دور كبير في علاج حب الشباب.
افكار لتناول قشر الليمون!
بالتاكيد بعدما ذكرنا كل فوائد قشر الليمون التي ذكرناها، سننصحك بتناول قشر الليمون واضافته الى اطباقك اليومية،واليكم الاقتراحات الاتية:
– استخدامه كنوع من التوابل عند الطهو.
– اضافته الى السلطات.
– اضافته الى الكوكتيل او العصائر المختلفة .
– اضافته الى كوب من الشاي.
– اضافته الى بعض انواع الحلويات.
ولكن يجب عليك الإنتباه جيدا فيجب عليك مراعاة بعض الاسس الصحية التي تشمل الغسل الجيد للقشر، وتجنب تناول كميات كبيرة منه، اذ انه عالي بمادة الاوكزيلات التي يمكن ان تشكل مشاكل حصى الكلى او المرارة. لذا فالاعتدال هو افضل حل عند استخدامها.

زر الذهاب إلى الأعلى