الميليشيات تقتل 13 ألف يمني

- ‎فيأخبار اليمن

كشف تقرير حقوقي غير حكومي عن مقتل (12850) مدنيا قتلوا على أيدي الانقلابيين منذ اجتياح العاصمة صنعاء في سبتمبر 2014 وحتى شهر أكتوبر الماضي، ووفقا لتقرير نشره مركز أبعاد للدراسات بالتعاون مع مركز صنعاء الحقوقي فإن (11244) مدنيا قتلوا أثناء عمليات الاجتياحات للمدن بينهم (914) طفلا و(546) امرأة، فيما قتل (256) مدنيا بسبب الألغام التي زرعتها الميليشيات وأصيب (335) غالبيتهم أصبحوا معاقين في خمس محافظات فقط هي: (لحج وعدن وأبين والضالع ومأرب).

وأوضح الحقوقي عبدالله المنصوري في ورقة قدمها أمام ندوة أقامها مركز «أبعاد » في مأرب أمس الأول، أن تعز تأتي على رأس قائمة أكثر المحافظات خسارة في أوساط المدنيين نتيجة للقصف العشوائي للميليشيات الانقلابية على المدنيين بواقع (2709) قتيلا بينهم (332) طفلا و(156) امرأة، تلتها محافظة عدن بمقتل (1317) مدنيا منهم (102) طفل و(190) امرأة ثم محافظة مأرب بمقتل (1312) مدنيا.


وقد أصيب نحو (34620) مدنيا في عملية اجتياح واقتحام المدن من قبل ميليشيات الحوثي وقوات صالح بينهم (2812) طفلا و(2269) امرأة في مختلف المدن اليمنية، وأشارت الإحصاءات إلى أن عدد معتقلات وسجون الانقلابيين المعلنة التي يتم فيها إخفاء المختطفين بلغت (484) معتقلا وسجنا، وبلغت عدد نقاط الاختطاف في اليمن نحو (203) نقاط اختطاف.

ووفقا للإحصائية غير الحكومية فإنه قد تم تسجيل (12261) حالة اختطاف للمدنيين، لا زال هناك 25% منهم مخفيين قسرا، فيما وضع بعضهم كدروع بشرية في أماكن عسكرية مستهدفة من طيران التحالف، وقد أدى ذلك إلى مقتل صحفيين وسياسيين في ذمار والحديدة وأماكن أخرى، مبينة بأن حالات اختطاف الإعلاميين وصلت إلى (224) حالة لا زال ما يقارب (20) إعلاميا وصحفيا منهم في السجون، بينما هناك ( 5621) حالة اختطاف للسياسيين ورجال الدولة و(2766) حالة اختطاف لنشطاء المجتمع مدني وهناك (297) حالة اختطاف للأطفال و(23) للنساء.