كتابات

أغشى الوغى وأعف عند المغنم

فيما يبدو ان محافظة ريمة ما زالت متمسكة بالمبدأ القيمي لعنترة ابن شداد

أغشى الوغى وأعف عند المغنم

في ثورة 26 سبتمبر كانت في مقدمة الصفوف في كل المواقع الميدانية وقدمت التضحيات الجسيمة في معركة الوطن للدفاع عن الجمهورية ومبادئ ثورة 26 سبتمبر
لكنها كانت خارطة المواقع السياسية القيادية للدولة

وها هوذا التاريخ يعيد نفسة
أحرار ريمة يتقدمون الصفوف اليوم في كل جبهات القتال بلا استثناء ببسالة منقطعة النظير
في معركة الوطن ضد الانقلاببين على الجمهورية ومبادئ سبتمبر وفبراير معا

فهل سيتكرر النكران ذاته
والإقصاء ذاته
والتهميش ذاته يا عبد ربه
ويا حكومة الشرعية

سؤال ملح يضع بعد كل علامة استفهام خمس علامة تعجب

زر الذهاب إلى الأعلى